شلال كدو: المجلس الوطني الكردي لم يتلقى دعوة رسمية للمشاركة في مؤتمر سوتشي

لزنيوز – أكد السياسي الكردي شلال كدو أن المجلس الوطني الكردي لم يتلقى دعوة رسمية للمشاركة في مؤتمر سوتشي، مشيراً إلى أن المؤتمر قد يتم تأجيله إلى ما بعد مؤتمر الرياض للمعارضة السورية.

وأجرت شبكة لزنيوز الاعلامية حواراً مع سكرتير حزب اليسار الديمقراطي الكردي في سوريا، وعضو الائتلاف الوطني السوري عن المجلس الوطني الكردي شلال كدو، بصدد مشاركة الكرد في مؤتمر سوتشي الذي تسعى روسيا إلى عقده لإيجاد حل للأزمة السورية.

وأشار شلال كدو، خلال الحوار أن مشروع الفيدرالية الذي يتبناه المجلس الوطني الكردي يختلف تماماً عن مشروع الفيدرالية الذي يتبناه حزب الاتحاد الديمقراطي PYD. لافتاً إلى أن الاتحاد الديمقراطي “يتهرب من أي تعاون حقيقي وشراكة حقيقية مع المجلس الوطني”، وهذا نص الحوار معه:

1- المجلس الوطني الكردي ENKS تلقى الدعوة للمشاركة في مؤتمر سوتشي، لكن الائتلاف والهيئة العليا للمفاوضات قاطعا المؤتمر، والمجلس من مكونات الائتلاف، هل يمكن للمجلس المشاركة في المؤتمر دون الائتلاف والهيئة ؟

لم تصل أي دعوة رسمية إلى المجلس الوطني الكردي بعد، صحيح أن الخارجية الروسية نشرت قائمة على موقعها الالكتروني ضمت 33 حزباً وتنظيماً مختلفاً من المعارضة والموالاة للنظام، وكان من بينها اسم المجلس الوطني الكردي أيضاً. لكن لم تصلنا حتى هذه اللحظة أي دعوة رسمية وحقيقية، وعندما تصلنا الدعوة سوف يقرر المجلس كيف سيتعاطى وستعامل مع هذه الدعوة.

وجود المجلس الوطني الكردي ضمن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، لا يعني بأي شكل من الأشكال بأن المجلس سوف يتغاضى عن حضور المؤتمرات التي ربما تساهم في حل المسألة السورية. وكذلك في دفع القضية الكردية قدماً نحو الأمام وإيجاد حل مشروع لها.

2- حزب الاتحاد الديمقراطي PYD أيضاً تلقى دعوة للمشاركة، هل هناك بوادر خير لتشكيل وفد كردي مشترك PYD و ENKS إلى سوتشي ؟

المجلس الوطني الكردي كان ولا زال يسعى إلى توحيد الكلمة الكردية وتوحيد الخطاب الكردي في سوريا، والمجلس عمل منذ بداية الثورة السورية وحتى هذه اللحظة على توحيد الجهد الكردي في سوريا. لكن مع الأسف الشديد، ورغم أن المجلس وقع أكثر من اتفاقية مع حزب الاتحاد الديمقراطي PYD، لكن لم ترى هذه الاتفاقيات طريقها إلى التنفيذ بسبب عدم قناعة حزب الاتحاد الديمقراطي بالتعاون مع المجلس الوطني الكردي.

ونعلم جميعاً في هذا الإطار بأن حزب الاتحاد الديمقراطي وحتى هذه اللحظة يتهرب من أي تعاون حقيقي وشراكة حقيقية مع المجلس الوطني، لكن المجلس في بياناته وتصريحاته يدعو إلى الوحدة بين الكرد السوريين، ويعني وحدة الخطاب السياسي وكذلك وحدة الرؤى والمواقف في هذا الظرف العصيب التي تمر به سوريا.

3- PYD أكد أن مشروعه إلى سوتشي هو الفيدرالية، وأنتم أيضاً تتبنون الفيدرالية، هل الفيدرالية مطلب مشترك بين الطرفين  PYD و ENKS، أم أن لديكم مشروع آخر إلى سوتشي ؟

مشروع الفيدرالية الذي يتبناه المجلس ربما يختلف عن مشروع الفيدرالية الذي يتبناه حزب الاتحاد الديمقراطي، يعني حزب الاتحاد الديمقراطي يطالب بالفيدرالية لشمال سوريا، وشمال سوريا منطقة واسعة ومترامية الأطراف، بينما المجلس الوطني يطالب بنظام اتحادي ي سوريا المستقبل، وكذلك حل القضية الكردية على أساس هذا النظام الاتحادي. ربما هنالك بعض الاختلاف حول رؤى الجانبين حول هذه المسألة.

4- ماذا تتوقعون أن ينتج عن سوتشي ؟

أعتقد بأن مؤتمر سوتشي سيتم تأجيله، وهناك معطيات وبوادر تفيد بأن المؤتمر تأجل إلى وقت غير معلوم، حيث سحبت الخارجية الروسية قائمة الأحزاب المدعوة من على موقعها الالكتروني. ربما سوف يصار إلى تحديد موعد آخر بعد مؤتمر الرياض للمعارضة السورية الذي من المتوقع أن ينعقد في منصف الشهر الجاري. وبعد ذلك ربما يتم تحديد موعد آخر لمؤتمر سوتشي.

حوار: حسن سليمان

الملف الصوتي لكامل اللقاء

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password