خسائر كبيرة في مطار الضبعة بعد قصفه من قبل طائرات اسرائيلية

لزنيوز – ذكرت مصادر محلية من ريف حمص، أن الانفجارات العنيفة التي حدثت في محيط مطار الضبعة العسكري أدت إلى وقوع خسائر بشرية ومادية ضخمة للنظام السوري والميلشيات المساندة لها.

وقالت المصادر، إنّ “المطار الذي تعرض للضربة العسكرية تتحصن فيه ميليشيات حزب لله اللبناني، كما أن الهجوم الصاروخي أدى إلى وقوع خسائر ضخمة للميليشيا ذاتها، حيث انفجرت مستودعات تحوي أسلحة وذخيرة.

وتحدثت مصادر إعلامية تابعة للنظام، بأن دوي انفجارات سُمع بمحيط مطار الضبعة في ريف حمص، حيث قالت وكالة “سانا” التابعة للنظام، إنّه “تعرض أحد مطاراتنا العسكرية في المنطقة الوسطى لضربة صاروخية معادية”، وقالت إن ”وسائط الدفاع الجوية السورية تصدت للعدوان ومنعته من تحقيق أهدافه”.

فيما تحدثت صفحات موالية للنظام على مواقع التواصل الاجتماعي عن تصدي دفاعات الجو النظامية لهجومٍ صاروخي، لكن الخسائر التي حدثت في المطار وتفجير مستودعات الأسلحة والذخائر ومقتل العشرات من المسلحين يدل على أن الدفاع الجوي لم ينجح.

من جهته أعلن البنتاغون بعد الضربة مباشرة أن الولايات المتحدة ليست على صلة بها، بينما أكّدت المصادر أن خمسة صواريخ أطلقها الطيران الإسرائيلي ضربت أهدافاً محددة أهمها مطار الضبعة.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password