بوادر خلافات روسية تركية بعد قمة طهران .. تركيا تقترح هدنة في إدلب وروسيا ترفض

لزنيوز – أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة، رفضه اقتراحا قدمه نظيره التركي رجب طيب أردوغان لعقد هدنة في محافظة إدلب شمالي سوريا، بحجة عدم ضمان المجموعات المسلحة فيها بالاتفاق.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقده رؤساء روسيا وتركيا وإيران في العاصمة الإيرانية طهران، في ختام القمة الثلاثية التي عقدت لمناقشة الأوضاع في محافظة إدلب، واحتمال شن عملية عسكرية فيها.

ودعا الرئيس التركي خلال المؤتمر إلى الإبقاء على الوضع الحالي في إدلب، والتركيز بشكل أساسي على حماية المدنيين وفصل “العناصر الإرهابية” عنهم، معرباً عن أمله أن تدعو القمة إلى عقد هدنة في المحافظة.

واعتبر أردوغان أن شن أي عملية عسكرية على محافظة إدلب سيؤدي إلى انهيار العملية السياسية بأكملها، مضيفا أن بلاده تستضيف نحو ثلاثة ملايين سوري، إلا أنها غير قادرة على استقبال موجات جديدة من اللاجئين، مشيرا أن مستقبل محافظة إدلب لا يتعلق بسوريا فقط، بل بمستقبل تركيا أيضا.

ورفض الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إبرام هدنة في إدلب، قائلا إن المجموعات المسلحة و”التنظيمات الإرهابية” لا يشاركون في القمة ولا يمكن التأكيد أنهم سيلتزمون بوقف إطلاق النار.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password